العناية بالطفل

هل من الآمن تعليم الطفل رياضة الملاكمة؟

هل من الآمن تعليم الطفل رياضة الملاكمة؟

رياضة الملاكمة

هل ترغب بتعليم طفلك رياضة الملاكمة؟ وهل من الآمن أن يتعلمها في سنّ صغيرة؟ تعد رياضة الملاكمة من أبسط وأقدم الألعاب الرياضية في العالم، وفيها يلتقي شخصان ويتقاتلان بقبضات اليد، ويرتدي الملاكمان قفازات مبطنة، ويكون كلّ منهما متنابين في الوزن والقدرة، يحاول كلاهما أن يسددا الضربات بقوة بقبضاتهم، كما يحاول كلّ طرف تجنب ضربات خصمه، ويفوز بالمباراة الملاكم الذي يتفوق على الخصم، وتحسب النقاط بطرق مختلفة، وتتراوح عدد الجولات في رياضة الملاكمة من 3-12 جولة، وتستغرق كل جولة عادة ثلاث دقائق، ويعود تاريخ هذه الرياضة إلى مصر القديمة أي حوالي 3000 قبل الميلاد، وقد ظهر ذلك من خلال الرسوم والمنحوتات، وقد أُدخلت رياضة الملاكمة إلى الألعاب الأولمبية القديمة من قبل الإغريق في أواخر القرن السابع قبل الميلاد.

هل من الآمن تعليم الطفل رياضة الملاكمة؟

قد تتساءل هل من الآمن لطفلي أن يتعلم رياضة الملاكمة؟ وفقًا لبيان الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال وجمعية طب الأطفال الكندية، فإن عواقب الملاكمة على الأطفال كبيرة جدًا، إذ نصت تلك السياسة على أنه لا ينبغي السماح للأطفال بتعلم رياضة الملاكمة، فقد ينتج عن تلك الرياضة تعرض الطفل للكسور والرضوض والجروح، وتعد تلك الإصابات من أكثر إصابات الملاكمة شيوعًا، كما بينت الأكاديمية بأن تعرض الرأس لضربات متكررة قد يؤدي إلى تلف في الدماغ على المدى البعيد، وتناقص الاتصال بين أجزائه.

إلا أن للمدربين وممارسي الرياضة رأي آخر، إذ يُعدون الملاكمة رياضة رائعة لطفلك، فهي تعلمهم بعض الحركات الذكية للتفوق على الخصم، وهي نشاط محفز لذهنه، وتساعده في بناء ثقته بنفسه، كما أنها تزيد من قوته البدنية، ورغم كل ذلك عليك باتباع جميع متطلبات السلامة قبل التفكير بتعليم الطفل الملاكمة، فعليك أن تتأكد أولًا من أن نادي الملاكمة الذي سيتعلم به طفلك تابعًا لجهة رقابية حكومية، ومن المهم أن يرتدي طفلك غطاء الرأس وأغطية الفم قبل أن يبدأ بالتدريب، وتأكد من عدم ترك طفلك لوحده دون الرقابة أثناء التدريب، وبعد أن تتأكد من اتباع إجراءات السلامة يمكنك أن تبدأ بتعليمه رياضة الملاكمة.

فوائد تعليم الطفل رياضة الملاكمة

تحظى رياضة الملاكمة بشعبية كبيرة ومتزايدة في الفترة الأخيرة؛ وذلك يعود للفوائد الكثيرة التي تقدمها للأطفال، ومن أبرز فوائد رياضة الملاكمة لطفلك ما يأتي:

  • تمكّن طفلك من تحسين لياقته البدنية من خلال تعلم الملاكمة والتحكم بحركات قدميه.
  • يمكن أن يكتسب طفلك من خلالها الكثير من الصفات الحسنة بما فيها المرونة والعمل بنشاط وروح رياضية.
  • تساعد الملاكمة طفلك على اكتساب الثقة بالنفس والتركيز.
  • تُعلّمه الانضباط الذاتي وتزيد من الإصرار والعزيمة لديه.
  • تعد وسيلة للسيطرة على الغضب أو الشعور السلبي، وتساعده في السيطرة على العدوانية وحماية نفسه.
  • من خلال تعلم الملاكمة سيكون لطفلك فرصة لتطوير القدرة على التحمل والتمتع بمزيد من الصحة.

قد يُهِمُّكَ

لكن قد تتساءل ما هو العمر المناسب لتعليم الطفل لرياضة الملاكمة؟ الرياضة عمومًا مهمة للأطفال كما هو الحال للكبار، ولكن من الضروري أن تعرف قدرات طفلك ونوع الرياضة التي تناسبه والعمر الذي يبدأ به الطفل بتعلم رياضة معينة، ويعد عمر الثامنة هو العمر المناسب للطفل لكي يبدأ بتعلم الملاكمة وينتقل لنادي تعليم الملاكمة للمنافسة، ويجب أن يتدرب مع نفس فئته العمرية، كما يجب مراعاة إذا لم يتعلم رياضة من قبل ليتعلم الأساسيات لألعاب القوى ورفع لياقته ومعرفة قدرته الطبيعية، ويبدأ تعليم الطفل لحركة القدم التي تعد مهمة جدًا للملاكمة، وتعلم كيفية المراوغة الخلفية والحركات الجانبية، كما يؤمّن الطفل باللباس المناسب والمريح، إذ يحتاج لقفازات الملاكمة المخصصة للأطفال وغطاء الرأس والأحذية المناسبة أيضًا، وامتلاك جميع أدوات السلامة الخاصة برياضة الملاكمة.

السابق
كيفية زيادة الثقة بالنفس عند الأطفال
التالي
متى يتوقف الطفل عن القيلولة؟