المجتمع

كيف تنظف الفضة من السواد؟

الفضّة

هي أحد المعادن الكريمة والتي تُستخدم في الحلي والنّقود وهي ذات قيمة مرتفعة ولكنها أقل قيمة من الذهب، ومعدن الفضة قابل للطّرق والسّحب والتّعديل، وتوجد الفضّة في الطبيعة على عدّة أشكال منها الفلز النّقي، ومعدن الأرجنيت، وكلوريد الفضة، وتوجد مختلطة مع بعض العناصر الطبيعيّة مثل الذهب والنحاس والرّصاص، وقديمًا كان الاستعمال الأساسي للفضة هو كعملة نقديّة وقد عرفت في مختلف بلدان العالم منذ القرن 8 ق.م، وإضافة إلى استعمالها في النّقود والحلي فإن الفضّة تُستخدم في صناعة الأواني الفضيّة الثمينة وأواني الطعام والشمعدانات، وللفضّة خاصيّة مهمّة هي خاصيّة التّعقيم، فعند وضع الفضّة بالماء فإنها ستعقمها وتقتل الجراثيم والميكروبات داخلها.

كيفية تنظيف الفضة من السواد

قد تتعرّض الفضّة لتأثيرات العوامل البيئيّة من سواد وتراكم للأوساخ وغير ذلك، ومن أفضل الطّرق لتنظيف الفضّة: 

  • معجون الأسنان: يخلّص معجون الأسنان الفضّة من السّواد ويعيد لها بريقها ولمعانها، فننظف الفضّة بالماء، ثم نضع عليها معجون الأسنان، ونفركها جيدًا لمدّة 5 دقائق باستخدام فرشاة أسنان مستعملة، ثم ننظفها بالماء، وننشفها ونحتفظ بها في مكان مناسب.
  • الملح وعصير الليمون: فلليمون خصائص مبيّضة وهو مناسب جدًا للفضّة، ننقع الفضّة بملعقة من عصير الليمون، وكوب ونصف من الماء، ونصف كوب من الحليب البودرة، ونمزج الخليط جيدًا مع بعضه، ونضع قطع الفضّة بداخله لمدّة ليلة كاملة، وننظفها بالماء صباحًا ونجففها.
  • الخل: ننقع الفضّة بالقليل من الخل الأبيض وصودا الخبز لعدّة ساعات، ثم نشطفها جيدًا بالماء ونجففها.
  • ورق الألمنيوم: نغطي وعاء بورق الألمنيوم، ونضيف إليه الماء المغلي، ونضع الفضّة داخل الوعاء ونتركه لمدّة ساعة كاملة حتى يتفاعل الألمنيوم مع الماء، ثم نُزيل الفضة من الوعاء وننظفها بالماء، وينتج عن ذلك إعادة البريق واللمعان للفضّة.
  • مسحوق الغسيل: نحضر إناء ونغطيه بورق الألمنيوم، ونسكب داخله الماء المغلي ومسحوق الغسيل الجاف أو السائل ونحرّكه مع الماء، ثم نضع الفضّة داخل الوعاء ونتركها لمدّة من الزمن، ثم نُخرج الفضة من الوعاء فيعود لها البريق واللمعان.
  • نشا الذرة: يمكن تجديد لمعان الفضة من خلال تشكيل عجينة من نشا الذرة والماء، ثم توضع العجينة على القطع الفضية المراد تلميعها باستخدام قطعة مبللة من القماش، ثم تُترك حتى تجف، ثم تفرك بقطعة من القماش الخشن نوعًا ما، مثل: الشاش، في حال عدم توفر نشا الذرة يمكن استخدام كريم التكلس بدلًا منه.
  • المطهر: يعد المطهر منتجًا ممتازًا لتلميع الفضة إضافةً إلى وظيفته في مكافحة الجراثيم؛ إذ توضع قطرات من المطهر على قطعة من القماش الناعم وتفرك بها القطع الفضية المراد تنظيفها.
  • منظف زجاج النوافذ: يرش منظف زجاج النوافذ على قطعة من القماش أو فرشاة الأسنان، ثم تفرك الفضيات بلطف.
  • بلسم الشعر: تفرك الفضيات بمنعم الشعر، حتى تصبح نظيفة وتستعيد بريقها الأصلي.
  • الطباشير: تستخدم الطباشير لحماية الفضيات والمحافظة على بريقها من خلال وضع القليل من قطع الطباشير في الدرج أو الخزانة التي تخزن فيها الفضيات؛ إذ إن قطع الطباشير تمتص الرطوبة وتحمي الفضيات من التشويه.
  • الأمونيا: تنقع الفضيات لمدة عشر دقائق في محلول يتكون من: كوب من الماء الدافئ، ونصف كوب من الأمونيا، ثم تُفرك الفضيات بلطف بواسطة قطعة من القماش النظيف والجاف.

طريقة تنظيف الفضة بكربونات الصودا

من أفضل الطرق أيضًا في تلميع الفضة؛ كربونات الصوديوم، إذ إنها تعيد رونق الفضة ولمعانها بدقائق معدودة، وفي هذه الطريقة نحتاج لبعض من المواد، وهي الكربونات وورق القصدير وماء ساخن وعصا خشبية أو بلاستيك وقطعة من القماش الناعم النظيف، ووعاء من الزجاج أو من البلاستيك، بدايةً نغلف الوعاء بورق القصدير بعد أن نجعده قليلًا، ثم نضع القطع الفضية ونفردها في الوعاء بحيث تلمس القصدير، وننثر بعض من الكربونات ونغطي القطع الفضية جيدًا ويجب أن تكون جميع القطع ملامسة للقصدير، ثم نبدأ بسكب المياه المغلية حتى تغمر كل قطع إكسسوارات الفضة، وسنلاحظ بأن الماء سيفور وسيصدر رائحةً كرائحة البيض الفاسد، نبدأ بتحريك القطع الفضية ونقلبها إلى أن تملس كل الجوانب من القصدير وكي يزول الصدأ منها والسواد وتعود إلى لونها ورونقها الطبيعي، نخرج القطع الفضية من الوعاء ونغسلها بالماء النظيف جيدًا حتى يزول كل أثر الكربونات وتختفى الرائحة الكريهة من القطع الفضية، ثم نبدأ بتجفيف القطع الفضية بقطعة القماش النظيفة حتى تلمع.

طريقة تنظيف القطع الفضية بالكاتشب

توجد طريقة قديمة وفعالة جدًا في تنظيف القطع الفضية ألا وهي استخدام الكاتشب، إذ إنه مادة حمضية تعمل على تلميع الفضة جيدًا، ولتطبيق هذه الطريقة ما علينا إلا تجهيز بعض الكاتشب وفرشاة أسنان قديمة، وقطعة قماش نظيفة، والطريقة هي أن نضع بعض الكاتشب على القطعة الفضية التي نريد تنظيفها، أو نضعه على قطعة المناديل الورقية، ونبدأ بفرك القطعة الفضية بالمنديل الورقي، ومن ثم فركها بفرشاة الأسنان قليلًا، وبعد ذلك نشطفها بماء الحنفية جيدًا، وننشفها بقطعة القماش التي جهزناها، وإذا لاحظنا أن القطعة الفضية لم تنظف جيدًا، نضعها في وعاء ونضع عليها الكاتشب، ونتركها جانبًا لمدة ربع ساعة تقريبًا، ومن ثم نفركها بفرشاة الأسنان، ونغسلها بالماء ومن ثم نجففها بقماشة نظيفة، وسنجد أن القطعة الفضية عادت إلى لمعانها ورونقها من جديد.

أنواع الفضّة

تفضّل الكثير من النساء ارتداء حلي الفضّة لشكلها الأنيق وسعرها المناسب فهي مكملة لأناقة المرأة وإطلالتها العصريّة، وهناك عدّة أنواع للفضّة وأهمها:

  • الفضّة الإنجليزية: معروفة بأشكالها وتصميماتها التقليديّة وجودتها العالية، ويمكن تمييزها عن باقي أنواع الفضّة عند رؤية ختم S925.
  • الفضّة الدنماركيّة: تمتاز بالمظهر الأنيق والجذاب وبمعدنها النّقي وبدرجة عالية من الدّقة والرّقي جعلتها واحدة من أثمن أنواع الفضّة في العالم، وتتميّز بوجود ختم يحمل رقم 925.
  • الفضّة الهنديّة: تمتاز بألوانها الكثيرة وكثرة الزركشات والزخارف عليها، وتختلف بجودتها من صنف لآخر، فمنها الرّديء ومنها الممتاز، لذلك يجب التأكد من التّفاصيل الدّقيقة للفضّة عند شرائها والتأكد بأن الأجزاء الملحقة تعمل جيدًا، ومن أهم أشكال الفضة الهنديّة هو تصميم الثعبان.
  • الفضّة البالينيزى: تُنسب هذه الفضّة إلى جزيرة بالي في أندونيسيا ويعود تاريخها إلى العام 1960م، والشكل الرّئيسي لفضة بالي هو ذيل الثعلب، وتكون على شكل ثلاث سلاسل مجتمعة مع بعضها ومجدولة بطريقة تشبه ضفيرة الشعر، ويمكن تمييزها من خلال الختم الذي يحمل اسم دولة أندونيسيا.

حقائق عن الفضة

تعد الفضة من العناصر الثمينة والمعروفة منذ القدم ، وفي هذه الفقرة سنذكر بعض الحقائق المثيرة عنها:

  • الفضة هي عنصر فلزي انتقالي ، يرمز له بالرمز Ag ، وعدده الذري 47 ، ووزنه الذري 107.8682.
  • تُظهِر الفضة ثباتها عند تعرضها للماء والأكسجين، ولكنها تتفاعل مع الكبريت وتشكل طبقة سوداء.
  • تستخدم الفضة في صك العملة وصناعة الفضيات والمجوهرات، وتستخدم كذلك في طب الأسنان؛ بسبب خصائصها المقاومة للميكروبات، وتستخدم في ترشيح المياه، وصناعة طلاء المرأة، وفي الطاقة الشمسية، وفي التصوير الفوتوغرافي.
السابق
طريقة ازالة زيت السيارات من الملابس
التالي
التخلص من رائحة غرفة النوم