المجتمع

كيف تتخلص من النكد في حياتك الزوجية

كيف تتخلص من النكد في حياتك الزوجية

ما هو النكد الزوجي؟

عندما تقدم على خطوة الزواج والدخول إلى القفص الذهبي فأنتَ عندها ستطلب النصيحة من أصدقائك أو الأشخاص المتزوجين الأكثر خبرة في محيط علاقاتك، ولا شك أنك سمعت كثيرًا بعبارة “احذر من النكد”، إشارة إلى الوضعية المشحونة التي تصحبها العلاقة الزوجية، وتأثيره على استقرارك وعلاقتك مع زوجتك وصحتك النفسية والجسدية، والنكد يعني الشعور بالرضا للحظة ثم الحزن والكدر في اللحظة التي تليها بصورة مفاجئة، ولربما تصبح فجأة سعيدًا ومن ثم مبتهجًا وتاليًا سريع الانفعال وغيرها من التقلبات المزاجية المتغيرة التي تفتح بابًا من المشاكل والاصطدام مع زوجتك، والنكد ليس مقتصرًا على العلاقة الزوجية وإن كانت هي المثال الأبرز عليه نظرًا لطبيعة الحياة التشاركية واليومية التي ستتقاسمها مع زوجتك، ولكنه أيضًا ممكن الحدوث للمراهقين والصغار والكبار في السن وغيرهم من الفئات العمرية.

كيف تتخلّص من النكد في حياتك الزوجية؟

تكمن خصوصية الحياة الزوجية في كونها علاقة طويلة الأمد، على عكس العلاقات مع الأصدقاء والأصحاب والأحبة؛ فإن علاقتك مع زوجتك قائمة على أساس المضي بجوار بعضكما البعض العمر بأكمله، مما يعني البحث عن الطرق التي تضفي البهجة والسعادة على هذه العلاقة بعيدًا عن النكد الزوجي، وإليك طريقة ذلك:

  • طوّر طريقة تفكيرك بالزواج من خلال إعادة النظر للمفاهيم المتعلقة بالحياة الزوجية، إذ عليكَ أن تركز على الفوائد التي يمكنك الحصول عليها من الزواج طويل الأمد.
  • اشعر بالتفاؤل والأمل وتذكر نفسك عندما كنتَ تشعر بالوقوع في الحب مع زوجتك في بداية قصتكما، واقنع نفسك بأن الأمور ستتحسن وستسير بأحوال أفضل على الدوام.
  • كُن لطيفًا وسخيًا في أفعالك تجاه زوجتك، فالكثير من الأفعال البسيطة تكون ثقيلة وثمينة جدًا في ميزان العلاقات الزوجية؛ مثل المساعدة والكرم واللطف والصداقة والاهتمام.
  • ابنِ قاعدة لحسن النية الدائمة في كل ما يتعلق بزوجتك على الدوام، فذلك سيساعدك على الشعور بالرضا ويزودك بالاستراتيجية الإيجابية للتعامل مع الزواج، كما أنه يزيد من الثقة بينك وبين زوجتك.
  • كُن الصديق المفضل لزوجتك، فعندما تنشغلان في الأمور الحياتية الكثيرة تذكر أنك لم تتزوج من تطبخ وتنظف، وإنما تزوجت صديقة تحمل صفات جذابة عدة.
  • كُن ممتنًا وشاكرًا للعلاقة الزوجية التي تحظى بها في حياتك، فذلك يساعد على تعزيز الشعور الإيجابي والتخلص من النكد الزوجي، وبالتالي العيش بحياة سعيدة مع زوجتك.

أسباب النكد في الحياة الزوجية

حتى تتمكن من التعامل مع النكد الزوجي وإنهائه بالصورة الصائبة؛ فإن عليكَ بادىء ذي بدء الوقوف عند أسبابه والتعرف عليها عن كثب، وهو ما سنساعدك على معرفته فيما يلي:

  • تتطلب العلاقة الزوجية مجهودًا عاليًا، وذلك بحدّ ذاته تقف خلفه العديد من الأسباب المتفرعة مثل عدم التوافق، والرغبة بتغيير نمط الحياة، وعدم المقدرة على تقبل شخصية الشريك وغيرها.
  • عدم وجود نوع من الحميمية بينك وبين زوجتك، وهي عبارة عن الشعور الدافئ والجميل الذي ينمو بين الزوجين بصورة ثابتة وبطيئة مع الوقت، وغيابه يسبب النكد بين الزوجين.
  • الخيانة وهي واحد من أكثر الأسباب السُمية التي تجلب النكد إلى حياة الزوجين؛ وذلك لأنها ترتبط بالشك بتصرفات وأفعال الشريك، مما يعني غياب الثقة والإخلاص بينهما.
  • وجود توقعات غير واقعية من أحد الشريكين في الآخر، إذ يفكر في المستقبل ويخطط له بعيدًا عن الرغبات والمعايير والقدرات، وعندما لا تسير الأمور على نحو جيد تتسلل خيبة الأمل.

نصائح لحياة زوجية سعيدة

عندما تحيا حياتك الزوجية سعيدًا وبعيدًا عن المنغصات ومعوقات الاستمتاع بها، فستلاحظ الفرق في جميع نواحي حياتك، وفيما يلي سنزودك بمجموعة من النصائح المهمة لحياة زوجية بعيدة كلّ البعد عن النكد:

  • الزواج ليس مؤسسة مثالية أفلاطونية، بل لا بد من الجدال من وقت لآخر، لذلك يجدر بكما أن تستمعا لمشاكل بعضكما البعض وأن تخرجا بمجموعة من الحلول اللازمة.
  • ركّز على نقاط القوة بينك وبين زوجتك، إذ يجب أن تكون قادرًا على وضع توقعات واقعية غير خيالية، فذلك السبيل إلى الرضا الزوجي والسعادة، كما عليكما تجاهل عيوب بعضكما البعض والسعي نحو تغيير التصرفات السلبية التي تصدر عنك وعن زوجتك.
  • لا تتوقع من شريكك أن يكملك، فالفكرة رومانسية بالتأكيد ولكن ذلك ليس مؤكدًا على أرض الواقع، فيجب أن يكون الزوجان منفتحان ومتقبلان لشخصية بعضهما البعض.
  • افعل الأشياء التي تحبها مع زوجتك واستمتع بها، لكن عليك أن تضع في بالك بأنه من المهم ألا تعتاد تمامًا على شريكك، وأن ذلك ليس شرطًا أساسيًا من أجل حياة سعيدة.
السابق
5 فوائد للنوم المنفصل للزوجين
التالي
علامات تدل على عدم احترام الزوجة لزوجها