المجتمع

كل ما تريد معرفته حول الصلصال الحراري

كل ما تريد معرفته حول الصلصال الحراري

ما أنواع الصلصال الحراري؟

يعد الصلصال الحراري من المواد المنتشرة مؤخرًا في عالم الفنون والحرف اليدوية، وطين البوليمر أو الصلصال الحراري Polymer Clay هو خليط من بولي كلوريد الفينيل؛ أيّ أنه أحد مركبات البلاستيك ولكنه مُعالج بطرق معينة تجعله مرنًا للغاية، إذ يمكنك تشكيله وتكوينه عدة مرات دون أن يتشقق، وبالطبع قد يتأثر الخليط إذا ما تعرض للحرارة الزائدة أو أشعة الشمس المباشرة، ولكن ضمن التخزين الجيد ومراعاة ظروف حفظه قد تتمكن من استخدامه حتى بعد سنوات من شرائه، وقد تحتاج بعض الأنواع لمليّنات لتسخدمها إلّا أنها لا تزال صالحة،ويمكنك إيجاد العديد من العلامات التجارية التي توفر أنواعًا مختلفة من الصلصال الحراري، ومنها:

صلصال فيمو Fimo

ويمتاز هذا الصلصال بنعومته وثباته، بالإضافة إلى سهولة تشكيله، ويمكنك استخدام صلصال فيمو في مختلف الفنون، فقد تستخدمه بالحرف التي تتطلب الخرز، أو للنحت أو الأمور الفنية المتنوعة الأخرى، ورغم نعومته ومرونته، إلّا أنه يصبح شديد الصلابة بعد خبزه، ويعد أقوى من الأنواع الأخرى من الصلصال مثل: Premo وSculpey III ولكنه أقل صلابة من صلصال Kato، ويوجد منه نوعيّن وهما: فيمو إيفّيكت Fimo Effect الذي يُشبه الأحجار الاصطناعية وخصائصه مثل خصائص الميكا المعدني من حيث اللمعان والشفافية، والنوع الثاني هو فيمو سوفت Fimo Soft وألوانه عادية موّحدة ومعتمة.

صلصال فيمو بروفيشنال Fimo Professional

وهو عبارة عن طين قوي وعملي، أيّ أنه من أنواع الصلصال التي يُمكنها أن تتحمل التشكيل دون أن تنهار أو تتشقق، وما يميّزه عن غيره من أنواع الصلصال هو أنه لا يصبح لزجًا حتّى مع تكرار العجن، كما أنّ رائحته مقبولة فلا تكون مزعجة أو حادّة. ونظرًا لكوّنه يتشكّل من مواد تعكس الألوان الحقيقية، فإنه خيار مثالي للفنانين الذين يرغبون بمزج أكثر من نوع من الصلصال دون التأثير على الألوان، وبالإضافة لهذا فإن فيمو بروفيشينال لا يتأثر بالخبز من ناحية اللون، فلونه لا يصبح باهتًا بعد تعرضه للحرارة، أيّ أنك سترى منتجك باللون الذي اخترته للصلصال من البداية، أمّا عن استخداماته، فهو المفضل بالنسبة للنحّاتين؛ لأنه يمكنك استخدامه على شكل طبقات رقيقة دون أن يتمزّق، وبالتالي فهو أقوى من سابقه فيمو سوفت.

صلصال بريمو سكلبي Premo Sculpey

كغيره من الأنواع الأخرى من الصلصال فالهدف منه تشكيله قبل تجفيفه بالحرارة، وهنا تأتي ميّزة بريمو سكلبي، فهو قابل للتشكيل بعد الحد الأدنى من العجن، أيّ أنك لن تحتاج لدعك العجينة كثيرًا قبل تشكيلها؛ وهذا لأنه مرن وناعم، وميّزاته هذه تجعله الخيار الأمثل لخلط الألوان، ليس بفضل ألوانه المتنوعة التي تُسهل عمليات الدمج فحسب، بل بسبب مرونته وقوته وتماسكه حتى بعد الخبز. ويُعد صنع قصب ميلفيوري وتصميم المجوهرات والديكور المنزلي والمنحوتات، من أشهر استخداماته، وتوجد منه أنواع أخرى تتمتع بنفس الخصائص مثل: سكلبي 3 Sculpey III، و سكلبي سوفليه Sculpey Souffle.

صلصال كاتو الحراري Kato

وهو من أفضل أنواع الصلصال التي تلزم الفنانين والنحاتين وأكثرهم جودة، طُوّر هذا الصلصال على يد النحّاتة “دونا كاتو”، ويتميز هذا الطين الحراري بأنه ممتاز للعمل به، ولكن من الصعب استخدامه في خليط واحد مع نوعي Premo أو Sculpey، فهو طين صلب غير لزج بعد التشكيل أو النحت، الأمر الذي يُعتبر ميزة مهمة للفنانين الذين يعملون في المناخات الدافئة، ويعد كاتو من الأنواع الممتازة للخرز، وجميع أنواع التقنيات الفنية، ونحت التفاصيل الدقيقة وغيرها، ولكن خبزه يحتاج إلى درجة حرارة أعلى من باقي الأنواع، وهو ما يجب أخذه بعين الاعتبار في حال استخدامه مع مزيج من عدّة أنواع أخرى.

صلصال سيرنيت Cernit

ويعد هذا الصلصال هو الأنسب لإتمام الأعمال الفنية الدقيقة أو التي تتطلب لمسات ناعمة، لذا غالبًا ما يُستخدم بكميات أقل للمسات النهائية على الأعمال المنحوتة، أما الشكل الخارجي النهائي له يُشبه البورسلين لأن سطحه مصقول وناعم وشفاف بعد أن يجف، ويمتاز سيرنيت بكونه صلصال قوي ولكنه مرن للغاية ويسهُل تشكيله، لدرجة أنه يمكنك صقله أو نحته أو حشوه أو حتى وصله بالأجزاء الأخرى بعد خبزه، بشرط ألّا تكون قد دهنته أو لمعّته.

تعرف على طرق استخدام عجينة الصلصال الحراري

تعرف الآن بأن الصلصال الحراري أو الطين المُبلمر من أكثر الأدوات الفنية شيوعًا بالفترة الأخيرة، ويمكن استخدامه في العديد من الحرف اليدوية وفي شتى المجالات، ونستعرض فيما يلي بعض طرق استخدام عجينة الصلصال الحراري:

  • بناء الأجسام ثلاثية الأبعاد.
  • يُستخدم في الحياكة وصنع أشكال مختلفة من الأزرار.
  • يُستخدم في صناعات المعادن كبدائل للأحجار باهظة الثمن.
  • يُستخدم في تبطين الأثاث وإضافة اللمسات النهائية على الخشب.
  • يستخدمه النساجين لتصنيع السِّلال.
  • تعتمد مجموعة واسعة من الفنانين على الصلصال الحراري ومنهم: فناني الكتب، وفناني الدمى، والنحاتين والرسامين، وفناني الفسيفساء، وفناني الديكور ومصممي المجوهرات.

أهم أدوات تشكيل الصلصال الحراري

فيما يلي مجموعة من أهم الأدوات التي سوف تحتاجها لتشكيل الصلصال الحراري:

  • بلاطة من السيراميك: لاستخدامها كسطح للعمل وقاعدة للخبز.
  • وعاء تخزين بلاستيكي: ويفضل أن يكون بمقبض وغطاء؛ لحفظ العجينة، ويمكن استخدامه لتعبئة جميع أدوات ومستلزمات الصلصال بعد الانتهاء من العمل.
  • مجموعة من الشفرات: وتشتمل على شفرة مستقيمة واحدة على الأقل وشفرة مرنة وشفرة تموج للتشكيل.
  • سكين دقيق: وهي سكين خاصة بالحرفيين.
  • أدوات الرسم: وتشمل أسطوانة أكريليك وفرشاة واحدة للرسم على الأقل.
  • مجموعة من أوراق اللعب: وتُستخدم لتسوية الطين أو الصلصال والتأكد من أن سطحه خالٍ من التعرجات.
  • مثقاب تطريز: أو مثقاب الخرز أو حتّى أي مثقاب يدوي آخر وحتى أداة الحفر اليدوي قد تفي بالغرض.
  • قوالب الأشكال البلاستيكية: احرص على اقتناء قوالب للأشكال الأساسية على الأقل.

طريقة خبز الصلصال الحراري

للحصول على صلصال معالج ومخبوز بطريقة جيدة، اتبع الإرشادات التالية:

  • اخبزه على درجة الحرارة المناسبة، والتي تكون عادة 275 درجة فهرنهايت أي ما يُعادل 135 درجة مئوية.
  • لضمان ضبط درجة الحرارة عند الخبز استخدم مقياس حرارة للفرن.
  • عجين الصلصال يتحمل الحرارة ولن يحترق إذا كانت درجة حرارة الخبز أعلى من الموصى بها، أمّا إذا كانت درجة الحرارة أقل فستحصل على طين هش ينكسر بسهولة.
  • إذا حرقتَ العجينة لأيّ سببٍ من الأسباب، أغلق الفرن وافتح جميع النوافذ واترك الغرفة حتى تختفي الرائحة.
  • راعِ تعليمات الشركة المصنعة للصلصال فيما يخص درجة الحرارة ووقت الخبز، وكقاعدة عامة، يُخبز الصلصال لمدة 10-25 دقيقة، اعتمادًا على حجم قطعة الطين، فكلما كانت أكبر، احتاجت وقتًا أطول في الفرن.
  • يصبح الصلصال أكثر ليونة وأقل لزوجة مع زيادة درجة الحرارة، ومع ذلك بمجرد أن تصل درجة الحرارة إلى نقطة معينة، تبدأ جزيئات PVC الموجودة فيه في التصلب، فلا تحكم على العجينة من الدقائق الأولى للخبز.
  • أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كان عجين الصلصال قد خُبز بالكامل، هي إجراء بعض الاختبارات لقطع من الصلصال متفاوتة السماكة وملاحظة النتائج لتعرف درجة الحرارة والوقت المناسبين لكل كتلة من الصلصال وهذا الأمر سيسهّل عليك خبز أعمالك فيما بعد.
  • الخبز لفترة طويلة يمكن أن يتسبب في تعتيم لون الصلصال ذا الألوان الفاتحة، لذا غطِّ العجين بالقصدير (رقائق الألمنيوم) عند الخبز لتقلل من احتمالية تغيّر اللون.
  • بعد الخبز، في حال وجدت الصلصال غير جاف أو جاهز كما ينبغي، يمكنك ببساطة إعادته إلى الفرن وخبزه مرة أخرى.

قد يُهِمُّكَ: ما الفرق بين الصلصال الحراري وعجينة السيراميك؟

فيما يلي أبرز الخصائص التي تُظهر الفرق بين الصلصال الحراري وعجينة السيراميك:

  • المكونات: السيراميك مادة غير عضوية ومع هذا فهو مصنوع من مواد طبيعية، في حين أن الصلصال الحراري وبرغم من أنّ اسمه طين الصلصال إلّا أنه مادة صناعية من المبلمرات ولا يوجد بمكوناته أيّ طين حقيقي كالذي تعرفه، ولكن سمي بهذا الاسم لأنه يشبه الطين في ملمسه وهو مطواع مثله في العمل.
  • السميّة: كلاهما آمن نسبيًّا، إلا أن الصلصال قد يطلق مكونات سامة على درجات الحرارة العالية؛ لذا فهو غير مناسب للأواني والأطباق كالسيراميك لأنها عرضة للحرارة، فالسيراميك مناسب أكثر لأواني وأدوات المطبخ.
  • الاستخدامات: يمكن استخدام كليهما في معظم الأعمال الفنية، ولكن السيراميك أكثر هشاشة من الصلصال؛ لذا فهو الخيار الأفضل للمُجسمات الرقيقة.
  • اللون: ليس للسيراميك لون خاص به، فتحتاج إلى طلائه أو تزجيجه بعد إخراجه من الفرن، أمّا الصلصال الحراري فيأتي مصبوغًا مسبقًا بألوان مختلفة ولا يحتاج إلى طلاء.
  • التخزين: الصلصال صالح لسنوات خاصةً إذا ما خُزّن بطريقة سليمة بمكان بعيدًا عن الحرارة وأشعة الشمس، على عكس السيراميك.
  • الخبز: يتطلب السيراميك درجات حرارة أعلى بكثير من الصلصال الحراري.

السابق
كل ما يهمك حول صوبات الكاز
التالي
تعرف على الطرق الاحترافية لطحن القهوة في المنزل