المجتمع

علامات تدل على استحالة نجاح العلاقة

علامات تدل على استحالة نجاح العلاقة

مشاكل الحياة الزوجية

هل تواجه العديد من المشاكل في حياتك الزوجية وتنتظر أن تجد لها حلًا؟ وهل تعتقد بأن مشاكلتك مع زوجتك غير قابلة للحل وبأن استمراريتها سيؤدي إلى إنهاء العلاقة بينكما؟ يعتمد مستقبل العلاقات الزوجية على كيفيّة حل المشكلات إذ إن الكثيرين يظنون بأن الزواج هو المرحلة الأبدية للسعادة، وأن الزواج لا ينطوي على أي من القضايا والمشكلات، ولكن العكس صحيح؛ فالزواج مرحلة تحمل في طياتها العديد من المشكلات التي ليس من الصعب حلُّها ما عدا بعض المشكلات التي توحي بقرب نهاية الزواج، وتتعدد المشكلات ما بين تجاوز الحدود الزوجية وضعف إمكانيات التواصل، ويمكنك إيجاد الحلول التي من شأنها تحسين سير الحياة كرسم الحدود التي ينبغي عدم تجاوزها، وتقوية العلاقات بتحسين عمليات التواصل بينك وبين زوجتك، لكن هذا لا يعني بأن ظهور بعض العلامات قد يدل على استحالة استمرارية العلاقة بينكما والتي عليك حينها الأخذ بالإجراء المناسب لإصلاحها بأقل الخسائر.

علامات تدل على فشل العلاقة الزوجية

قد تفضل عزيزي الزوج البقاء في علاقة زواج غير سعيدة، على أن تواجه الانفصال والبقاء وحيدًا أو مواجهة المستقبل المجهول، نظرًا لخوفك من اتخاذ قرار الانفصال علمًا أن للبقاء في علاقة غير سعيدة آثارًا سلبية سيئة على صحتكَ العقلية والعاطفية، بالإضافة إلى قلة احترامك لذاتك والشعور بالقلق والاكتئاب، كما قد تتعرض للأمراض بنسبة أكبر من الآخرين، ومن بعض العلامات التي إن ظهرت في علاقتك فاعلم أنه حان الوقت لإعادة النظر في زواجك وإن كنت ترغب بالبقاء ضمن هذه العلاقة أم لا:

  • ليس لديكما أي شيء للتحدث به سواء كان يتعلق بحياتكما اليومية أو بالعمل أو غير ذلك، وهي علامة هامة على أن علاقتكما غير صحية.
  • تجلسان معًا لكن هذا الجلوس أمر شكلي بحت، إذ قد يكون أحدكما يشاهد التلفاز وأحدكما منشغلًا بهاتفه أو حاسوبه الشخصي.
  • تكبُر الفجوة بينكما وأنت ما زلت تنتظر المساعدة.
  • تستمع بالحياة بعيدًا عن زوجتكَ، وتكثر من خروجك مع أصدقائك لفترات طويلة.
  • تمارس واحدًا أو اثنين من السلوكيات المدمرة للعلاقة الزوجية مثل؛ الانتقاد الدائم أو الخيانة.
  • توقفُكَ عن النزاع، وقلة الجدال فيما بينكما.
  • لا تَشعُر بأنّ كلامك مسموع وأنت أيضًا لا تستمع لما تقوله الشريكة.
  • تُصبح على وشك الدخول في علاقة عاطفية أخرى نتيجةً لعدم الاستقرار الزوجي.
  • تلجأ لأصدقائك بدلًا من الشريكة عندما تكون لديك أخبار سعيدة مثلًا.
  • عدم رَغبتكَ بقضاء الأوقات السعيدة مع زوجتِكَ.
  • تصبِح مواعيدك الرومانسية مع زوجتك شيئًا من الماضي.

نصائح للحفاظ على زواج ناجح

من المعروف عالميًا أنّ فترة ما بعد عقد القران أو ما تسمى “بشهر العسل” قد تنتهي بعد فترة وجيزة في معظم الزيجات، ولكن هل يعني ذلك أنّكَ لا تستطيع إعادة تلك الأيام التي كانت مليئة بالحب والإثارة في بداية علاقتكُما معًا؟ إذ إنّ للزواج الناجح أسرارًا تطيل من عمره وتجعل المحبة والتفاهم دائمة بين الشريكين لأطول فترة ممكنة مع أنّ ما نسبته أربعين إلى خمسين في المئة من الزيجات تنتهي بالطلاق، بالرغم من أنّ الكثيرين قد فضلوا الاستمرار بزواج غير سعيد، على الطلاق ولأسباب قد تكون دينية أو بسبب الأولاد أو حتى أسباب ماديّة، لذلك تابع معنا مجموعة من النصائح والأسرار التي تجعل من زواجكَ ناجحًا خاليًا من الصراعات:

  • كُن يقظًا في اهتمامك بالشريكة حتى وأنت في قمة انشغالاتك، إذ من شأنها تعزيز الثقة والألفة والانسجام بينكما.
  • جدد من التزامكَ بالعلاقة يوميًا؛ فالالتزام هو الدلالة الأولى على ثبات العلاقة، ومن المعلوم أنّ الأزواج الذين يجددون التزاماتهم كل يوم هم أصحاب علاقات طويلة الأمد.
  • كُنْ مرحًا؛ فالمرح صفة هامة لنجاح وديمومة العلاقة الزوجية، كُن مرحًا بالرغم من انشغالاتك العديدة والتزاماتك المادية وضغوطات الحياة.
  • اعمل جاهدًا نحو إنجاح العلاقة، عن طريق مشاركتها الأعمال والمسؤوليات.
  • لا تدقق على الأشياء الصغيرة؛ إذ إن من شأنها أن تكبُر وتتحول إلى صراع كبير.
  • واجه صراعاتك مع زوجتك بمرونة عالية؛ إذ من شأنها تحسين العلاقة عمومًا.
  • لا تتردد في إظهار حبك، ولا تنشغل في الروتين اليومي؛ إذ إن خوض التجارب الجديدة المثيرة للاهتمام من شأنها تحسين العلاقة الزوجية، وأظهر حبك في تعاملك وكلماتك ومُعاملتِكَ.
  • عبر عن شكركَ وامتنانك لكل ما تفعله الشريكة حتى في الأشياء الصغيرة.
  • حافظ على علاقاتكَ خارج إطار الزواج، إذ يمكنك الاستفادة من تجارب الآخرين في الزواج.
  • قدِّر نفسكَ وذكر شريكتكَ بتقديركَ لها.
  • كن طيبا خلوقًا في مُعظم تصرفاتكَ.
  • انتبه لكلامكَ لكل ما تقول.
  • عليكَ بالصمت وقتَ الحاجة.
  • كُن صادقًا في كل الأحوال.
  • اعتنِ بمظهرك دائمًا، وحافظ على الظهور بأبهى حلة أمام زوجتك والآخرين.
السابق
كيف تتغلب على عناد زوجتك بذكاء
التالي
كيفية التعامل مع المراة العنيدة