المجتمع

عبارات لا تقولها لزوجتك أبدا

عبارات لا تقولها لزوجتك أبدا

فن التعامل مع الزوجة

نعلم جميعًا أن النساء يفكرن بشكل مختلف، فالحب والصداقة هي ما تتوق إليه معظم النساء، وإذا كنت ترغب في حياة زوجية سعيدة، فحاول تعلم فن التعامل مع زوجتك سواء كنتما متزوجين حديثًا أو متزوجين لسنوات، فأنت تريد معرفة كيفية التعامل مع زوجتك، وما نوع شخصيتها، وماذا يجب أن تقول لها أو ما الذي عليك تجنب قوله.

تحتاج إلى معرفة الإجابة على هذه الأسئلة، إذا كنت تريد السعادة والسلام والحب في حياتك الزوجية، فأن تعرف زوجتك مهم لتكوين علاقة حقيقية وصادقة بينكما، سيساعدك ذلكَ على إظهار نفسك الحقيقية أمامها جيدًا، لبناء علاقة تدوم مدى الحياة، فحاول بذل كل جهد ممكن لمعرفة زوجتك، وكل ما تحتاج له لفعل ذلك هو معرفة احتياجاتها عن ظهر قلب.

إن كل ما تقوله زوجتك ليس ما تعنيه حقًا، في الواقع قد يكون عكس ذلك تمامًا، مثلًا عندما تسألك “هل ترغب في الذهاب بنزهة في نهاية الأسبوع” فهي في الواقع لا تطلب منك بل هي إنّها تخبرك أنها ترغب في الذهاب، يمكنك أيضًا أن تسألها كيف تشعر بعد موقف معين فتخبرك أنّها “بخير”، لكنها ليست بخير حقيقةً، فلا تأخذ بكلماتها فقط، بل انظر إلى عواطفها ولغة جسدها أيضًا، لدى المرأة أيضًا ذاكرة قوية تسجل كل شيء صغير حتى الكلمات التي تلفظها دون تفكير ربما نسيت ما قلته لها دون أن تقصد عند غضبك لكنها لن تنسى ذلك أبدًا لذلك حافظ على علاقتك صحية وسعيدة وكن حذرًا فيما تقوله.

عبارات لا تقولها لزوجتك أبدًا

هل حصل معك يومًا أنكّ كنت تتكلم مع زوجتك وفجأة غضبت واشتعل النقاش وتحول إلى مشكلة أو كنت تحدثها وأحسست بأنها انزعجت وتغير مزاجها، وأخذت تتساءل لماذا انزعجت؟، أو ماذا قلت أو تصرفت لتغضب بهذا الشكل؟، قد يكون ذلك بسبب كلمة أو عبارة قلتها فأزعجتها، هنا ستجد عبارات من الممكن أنك قلتها لتستشيط غضبًا، وتلك العبارات حاول تجنبها لتحافظ على علاقة صحية مع زوجتك:

  • عندما تنزعج زوجتك من شيء ما، إياك أن تقول لها عبارات مثل “اهدئي” أو “استرخي” فهذه العبارات ليست مفيدة، في هذا الوقت ويمكن أن تفهم ذلك على أنه استخفاف بضغوطها ومشاعرها.
  • كلمات مثل “ما المشكلة” أو الأسوأ من ذلك “ما مشكلتك”، تثير أعصاب زوجتك لأنّها تعدُّ نفسها وكأنها مشكلة تريد إصلاحها أو آلة تتحكم بها، هذه العبارات تفتقر إلى التعاطف وتهدد أمن زوجتك.
  • سؤالها ما الذي تفكرين فيه؟ أو ما الذي تقصدينه؟، عندما تخبرك شيئًا معينًا، هذه العبارة مقلقة لها، إنّها تعمل على نقل الافتراض بأنّكَ قليل التفكير بها، وأنك لا تتبنى قراراتها.
  • ابتعد عن كلمتي دائمًا وأبدًا في العبارات التي تحمل النقد، لأنّها غالبًا ما تقال بدافع الغضب أو الإحباط كقولك: “وجبة العشاء دائمًا متأخرة ” تجنب توجيه التهم، ممّا يمنحك طريقة لتكون صريحًا بشأن ما يزعجك دون وضع زوجتك في موقف دفاعي فورًا، فيمكنك استبدال العبارة السابقة بقول: ” يبدو أنك تأخرت اليوم في إعداد العشاء” مثلًا.
  • عبارات تنتقد فيها شكلها أو وزنها كأن تقول: “هل ستأكلين كل هذا؟” أو “يجب عليك البدء بحمية غذائية” أو “أن هذا الفستان لم يعد ملائمًا لك” مثل هذه العبارات مدمرة للعلاقة، لأنّها تؤثر على احترام زوجتك لذاتها، وتشعرها بالقلق دائمًا داخل وخارج المنزل لذل إذا كنت قلقًا على صحة زوجتك اقترح عليها تناول طعام صحي معًا أو القيام بالتمارين معًا هذا سيشجعها دون الإضرار.
  • أنا آسف ولكن…، يعدّ خبراء النفس أنّ الاعتذار بمثابة تعويض رائع للزوجة، لكن أهميته تكمن في كيفية قولكَ له، فعندما تُتبع اعتذاركَ بكلمة “لكن”، فإنها ستنفي أسفكَ.

نصائح لحياة زوجية سعيدة

نصائح الزواج تكون خادعة أحيانًا فكل زوجان مختلفان، وما ينفع مع غيرك قد لا يُساعدكَ أنت وزوجتك، فكل زواج له سر نجاحه الخاص ولكن هذا لا يعني أنه لا يمكنك أن تستفيد من النصائح، أو تستمع لها، فممكن أن تلهمك للعثور على ما يناسبك، وإليك بعض النصائح الرائعة لعلاقة قوية ودائمة وناجحة:

  • تقبل زوجتك بإيجابيتها وسلبياتها، وحاول أن تُشكل توقعات واقعية فيما يخصها، إذ إن الجميع لديه سلبيات، ولكن إذا ركزت على نقاط قوتها بدلًا من سلبياتها فهذا يمنحك زواجًا ناجحًا
  • يجب أن تكون على استعداد للتكيف، فاحتياجاتنا تتغير دائمًا، فننضج، وتختلف رغباتنا وآراؤنا وتتطور علاقاتنا، فالذي تحتاجه زوجتكَ اليوم لم تكن تحتاجه منذ سنوات، فمن من المهم أن تكون مرنًا في التعامل مع زوجتك، وتتقبل تغيراتها مع الزمن، لأنه في الزواج الناجح يدعم الزوجان بعضهما ليتمكنا من النضوج معًا.
  • وجود مساحة خاصة لك ولزوجتك بعيدًا عن حياتكما المشتركة؛ كالخروج مع أصدقاءك أو أن تمارس هواياتك باستقلالية عن زوجتك والأمر نفسه بالنسبة لزوجتك هذا يضمن لكم زواجًا صحيًا.
  • تقبل طبيعة الحياة مع زوجتك فالحياة ليست دائمًا على وتيرة واحدة سيكون هناك صعود وهبوط في حياتكما، ولكن السر في الزواج الناجح هو أن تتقبل هذه التباينات في الحياة، وألّا تتوقع أنكَ ستنعم بحياة هادئة طوال الوقت.
  • كن صادقًا معها في كل الأمور مهما كانت صغيرة أو كبيرة، فهي شريكتك في السراء والضراء.
  • قدِّر زوجتك واحترمها وكن لطيفًا معها، فقل لها شكرًا حتى على أصغر الأمور التي تقوم بها، وانتبه لكلماتك معها.
السابق
كيف تكون زوجاً مثالياً
التالي
فرق السن بين الزوجين