المجتمع

الزواج بعد الأربعين للرجل: بين الإيجابيات والسلبيات

الزواج بعد الأربعين للرجل: بين الإيجابيات والسلبيات

تعرف على إيجابيات الزواج بعد الأربعين للرجل

كثيرًا ما يُنصح الرجال بالزواج بعد سن الأربعين وذلك لفوائد تأخير الزواج المتعددة، وهي كما يلي:

  • اختبار فترة الشباب بالكامل: يعيش الرجل سن المراهقة والشباب بحرية تامة، وتُتاح له فرصة الحصول على الزوجة المناسبة فهناك الوقت الكافي لذلك.
  • الحكمة والعقل الرزين يأتيان لاحقًا مع تقدّم العمر: تبيّن أن معظم الزيجات التي تنتهي بالطلاق تكون قد تمّت في سن مبكرة.
  • النضج العاطفي: يتجاوز الرجل مرحلة العاطفة الجياشة والتسرع والتهور التي تكون في سن الشباب إلى مرحلة أكثر نضجًا في سن الأربعين.
  • الأمن المالي: ففي عمر الأربعين يكون الرجل قد أصبح يمتلك المال الكافي الذي يضمن له عيش حياة كريمة وتكوين أسرة مستقرّة ماديًا.
  • الاستقرار المهني: معظم الرجال في هذه السن أصبح لديهم وظيفة ثابتة ذات مردود مادي جيد؛ فهو وغالبًا ما يكون غير مُهدد بترك الوظيفة أو التحول إلى وظيفة أخرى، فقد امتلك الخبرة والكفاءة اللازمتين.

ما مشاكل الزواج بعد الأربعين للرجل؟

يشجّع الآباء في بعض المجتمعات أبناءهم على الزواج المبكر، فعلى سبيل المثال نرى أن بعض المجتمعات لا تحبِّذ الزواج في سنٍّ متأخرة؛ لأنّ لتأخير الزواج سلبيات متعددة وهي كالتالي:

  • عدم قدرة الرجال على التكيُّف مع حياة جديدة فقد اعتادَ على نمط حياة معين لمدة 40 عامًا.
  • فقدان الحماس في الحياة فلا يعود الرجل يتصرف كما كان في فترة شبابه، فلا وقت لجنون الشباب وفورانه وإنما يصبح جل اهتمامه في أشياء معينة وضمن وتيرة محددة نظرًا لأن الأولويات قد تغيّرت.
  • عدم الاهتمام بالأمور الرومانسية وتحول الاهتمام إلى الأمور المادية والوظيفة وتوفير المسكن والمأكل وكل ما يخص الأسرة؛ فلا وقت للسفر والاستمتاع والضحك مما يسبب الضجر للزوجة فتشعر أنها قد أضاعت عمرها في زيجة غير متوافقة.
  • زيادة الاهتمام في الحياة المهنية وعدم إعطاء الوقت الكافي للزوجة والجلوس معها والتحدث اليها.
  • عدم الاهتمام بالعلاقة الزوجية والاستمتاع بها، وإنما يكون معظم التركيز على حمل الزوجة وموعد حضور المولود الجديد.
  • ظهور العديد من المشكلات المرتبطة بالحمل والإنجاب وزيادة احتمالية الإصابة بالأمراض خاصة الوراثية منها.
  • لا تستطيع المرأة الإنجاب في سن معينة، مما يتسبب في الكثير من المشاكل والخلافات الزوجية في حال كانت الزوجة متقدمة في السن بعض الشيء.
  • ظهور المشاعر السلبية خاصة عندما يرى الرجل في سن الأربعين أنّ أصدقاءه لديهم أبناء في المدرسة وهو ما زال في بداية الطريق.
  • لا يستطيع اللعب مع أبنائه بحماسة ويرى أنه أصبح كبيرًا على مثل هذه الأمور ولا يشعر بالسعادة معهم مما سيدفع أطفاله إلى تجاهله.
  • مواجهة الكثير من التعليقات والانتقادات السلبية من قِبل المحيطين.

ما صفات الرجل بعد سن الأربعين؟

يُقال إن في الأربعين من العمر تبدأ الحياة عند الرجل وهو السن الذي يصبح شعرك فيه خفيفًا ويصبح من الصعب عليكَ أن تتخلص من دهون البطن، وتصبح علاقاتك أكثر ثباتًا، تابع معنا لتتعرف على أبرز الصفات التي يمتاز بها الرجل في سن الأربعين:

  • ملائمة ملابسك لعمرك الحقيقي: فأنت الآن تعرف ما الذي ينبغي عليك ارتداؤه، ولا ترتدي الأشياء التي تجعلك تبدو أصغر سنًا؛ لأنك تعرف ما الذي يلائمك تحديدًا.
  • علاقاتك تكون أكثر استقرارًا: لأنك تعلم ماذا تريد بالتحديد وقد اختبرت الكثير من الأمور قبل أن تصل إلى مرحلة الاستقرار هذه.
  • تصبح لديك القدرة على إحداث فرق: فأنت تعرف ماذا تريد وما الذي ينبغي عليك فعله في نقودك ووقتك ومجهودك، فقناعاتك أصبحت راسخة وأكثر عمقًا.
  • عدم الاهتمام بالأمور السطحية والتركيز على ما هو أهم: فقد أصبحت ذا حكمة أكبر ومعرفة وثقة وخبرة أعلى من قبل.
  • تختلف معاملة الناس معك: إنك الآن شخص بالغ لديك بعض الشيب في شعرك كما أن حس الفكاهة لديك أصبح أقل من قبل، فأنت إنسان متزن وعقلاني وناضج ويمكن استشارتك والاعتماد عليك وعلى آرائك الحكيمة.
  • تصبح علاقاتك أكثر نضجًا: بهذا العمر ستقل لديك الصراعات واحتمالية مواجهة الآخرين وتحديهم، وأصبح بإمكانك إنشاء علاقات واعية وناضجة.
  • أصبحتَ مستقرًا من الناحية المهنية: وبالتالي تكون قد حصلت على وظيفة ثابتة بمرتب ثابت، وتركتَ بصمة في موقع عملك وأصبحتَ محلّ ثقةً من قِبَل زملائكَ.
  • يتعمّد الناس أخذ رأيك في أمور كثيرة: فأنت ناضج بما يكفي ولديك آراء سديدة يمكن الاعتماد عليها.
  • تُدرك أهمية خوض التجارب: يصبح لديكَ إدراك وقناعة تامة بأن خوض التجارب والاستمتاع بها أفضل من الأشياء التي امتلكتها.
  • حكايا ممتعة كثيرة: يصبح لديكَ الكثير من الحكايا التي قد تحكيها لأبنائك أو للأشخاص من حولك وقد تكون الحكايا حول إنجازاتك أو أمور واجهتها في مراحل مختلفة من عمرك.
  • امتلكت غالبية الأشياء: في عمر الأربيعين تكون قد توصلت لغالبية الأشياء التي كنت تطمح لتحقيقها.
  • علاقات أكثر استقرارًا: تصبح العلاقات الخاصة بك أكثر استقرارًا، فلا مجال لحدوث صراعات ونزاعات قد تؤدي لهلاك العلاقات، بالإضافة إلى عدم الخوف من المستقبل وتصبح لكَ جاذبية خاصة في عيون النساء الأصغر سنًا.
السابق
هل يندم الرجل بعد الزواج الثاني؟
التالي
الملل في فترة الخطوبة: أسبابه وطرق التخلص منه