المجتمع

اذا احد قالي محد طلب رايك وش ارد

اذا احد قالي محد طلب رايك وش ارد حيث يعتبر هذا الموقف من أكثر المواقف المحرجة التي يمكن أن يتعرض لها أي شخص، حيث أنه يُدلي برأيه بشكل عفوي بسيط، لكن رد فعل الشخص الآخر يباغته ويشعره بالإحراج، عندما يخبره أنه لا يحتاج لهذا الرأي، وهنا يحتاج الإنسان للهدوء وسرعة البديهة للرد بشكل مهذب وبطريقة لبقة تخرجه من هذا الموقف السيئ بأقل خسائر نفسية ممكنة، حتى يتعود مع الوقت الرد على المواقف الجارحة والكلمات السيئة المفاجأة التي تصيب كرامته وتنزل كالسهم في قلبه، خاصة إذا كانت صادرة من قريب أو من صديق عزيز.

اذا احد قالي محد طلب رايك وش ارد

عادة يأتي هذا الرد بشكل مفاجئ، ولا يوجد لدى الشخص كلام جاهز في ذهنه للرد عليه، مما يشعره بالارتباك والحيرة وربما تسبقه دموعه إذا كان شخصية مرهفة لا تتحمل الإحراج، لكن علماء الطب النفسي يقدمون بعض النصائح لمثل هذه المواقف، ومنها ما يلي:

  • تجاهل الموقف وعدم الرد: طريقة سهلة لا تكلف الشخص الكثير من التفكير، وتحميه من عناء البحث عن مفردات للرد، خاصة إذا كان الشخص أكبر سنًا والدخول معه في حوار قد يزيد من الأخطاء، وهنا الصمت يكون سيد الموقف.
  • الرد بطريقة طريفة: إذا كان الشخص الذي صدر منه هذا الموقف هو شخص قريب في العمر، أو صديق مقرب، فمن الممكن الرد بطريقة تمزج بين الجد والفكاهة والمرح، كأن يقول الشخص أن رأيه لا يجب طلبه ولكنه أمر بديهي لحل المشكلة، أو أن رأيه هو الأصوب والأفضل.
  • الرد الهادئ: يجب التحلي بالصبر والهدوء قبل أي رد، مع ضبط نبرة والصوت حتى لا يتطور الموقف لمشكلة كبيرو، فإذا كان رأي الشخص يبدو وكأنه تدخل في شأن لا يعنيه، فمن الأفضل الاعتذار بهدوء والانسحاب من الموقف والابتسامة ثم الصمت بعد ذلك.

طرق الرد على اذا احد قال وش دخلك

يٌمكن الرد على اذا احد قال وش دخلك بطرق إضافية من طرق الرد المُهذب تساعد في الرد على أي كلام يجرح الشخص ويشعره بالحرج، هي كالتالي:

شرح الرأي بالتفصيل

إذا كان الموقف صعبًا وكان الشخص متأكداً من صحة رأيه ومُدرك تمامًا لعواقب عدم الاستماع لهذا الرأي، ولديه يقين من أن الشخص الرافض لرأيه غير مدرك لأبعاد الموقف وصدر عنه هذا الكلام بشكل متسرع، فليلتمس له العُذر.

اذا حد قالك ما حد طلب رايك وش ترد يجب على الشخص أن يشرح بهدوء رأيه ويوضح موقفه، ويؤكد أن هذا الرأي نابع من حبه لهذا الشخص وحرصه الشديد على مصلحته، وبهدوء شديد يصمت حتى يستمع لرأي صديقه بعد هذا التوضيح.

الصبر وعدم التسرع

الشخص الواقع في أزمة أو مشكلة عادة يتصف بعصبية ودون تركيز، لذا يجب عدم التسرع في الغضب منه، والصبر على ما يصدر منه من كلمات، اذا حد قالك ما حد طلب رايك ازاي ترد تجنب الشجار والعنف والرد الجراح، فقط الصبر وسوف يشعر بخطئه بعد قليل وربما يأتي ليعتذر، هنا يمكن للشخص شرح رأيه بهدوء مع تدعيم ذلك بالأدلة التي تؤكد صحة موقفه.

الرد بلباقة على اذا احد قالي محد طلب رايك

إن الرد بلباقة اذا احد قالي محد طلب رايك يتوقف على عمر الشخص الذي صدر منه هذه الكلمات، لأن الكبار بالطبع لهم كل التقدير والاحترام، وفي جميع الأحوال تحتاج هذه المواقف إلى الهدوء ورباطة الجأش وحُسن التصرف، وعند حدوث مثل هذه المواقف المحرجة فإن الأمر يحتاج لبعض الخطوات ومنها ما يلي:

  • التفكير الجيد قبل الرد، حتى لا يتسرع الشخص ويصدر منه كلمات جارحة قد يندم عليها، خاصة إذا كان الشخص الآخر قريب أو حبيب أو شخص أكبر سنًا.
  • الصمت قليلاً، عدم التسرع في الرد والهدوء وربما يفيد تناول القليل من الماء أو الذهاب لغرفة أخرى ثم العودة، جميعها تصرفات تساعد على الهدوء وحُسن التفكير ومن ثم اختيار الرد المناسب دون انفعال.
  • طلب المساعدة، إذا كان الكلام الجارح أمام الأهل أو الأصدقاء فمن الممكن إشراكهم في الحديث وطلب المساعدة منهم، ربما يكون لديهم رداً مناسبًا يخرج الشخص من هذا الموقف المحرج.
  • تجاهل الكلام الجارح، حيث يمكن تجاوز هذه الكلمات وعدم التركيز عليها وتحويل دفة الحديث في اتجاه آخر، وهذه طريقة جيدة تساعد على الخروج بطريقة سلسة من الموقف المحرج دون الاضطرار لتبادل الألفاظ المحرجة.

خلاصة القول أن الإجابة على أسئلة اذا احد قالك ما حد طلب رايك وش ترد أو اذا احد قالي محد طلب رايك وش ارد أجاب عنه علماء الطب النفسي والمتخصصين في التنمية البشرية بأنه يحتاج إلى الكياسة واللباقة والهدوء وعدم التسرع، وذلك حتى لا يخسر الشخص الموقف، ولا تتحول الأمور إلى معركة بالألفاظ الجارحة يخسر فيها الجميع.

السابق
كيف اسوي سيرة ذاتية بشكل احترافي وبالخطوات
التالي
كيف انظم وقتي في كل جوانب الحياة