المجتمع

إهمال الزوجة والأسباب وراء ذلك

كيف تتعامل مع الزوجة اللئيمة؟

إهمال الزّوجة للزّوج

بعد فترة من زواجكَ، خاصّةً بعد إنجابكَ الأطفال، قد تشعر أنّ زوجتكَ لم تعد تهتم بكَ كما كانت في بداية الزّواج، وأصبحت تهتم بالأطفال على حساب الاهتمام بكَ، ما يُشعركَ أنّكَ أصبحت في المرتبة الثّانية في قلبها؛ إذ تعتقد أنّكَ بالغ بما فيه الكفاية لتعتني بنفسكَ، فتوجّه أغلب طاقتها للاهتمام بأمور المنزل، وتربية الأبناء.

لكن في الواقع أنتَ تحتاج لاهتمام زوجتكَ، لأنّ ما بداخلكَ يحتاج للعناية الدّائمة، والحب والتّقدير، إلا أن قلة اهتمامها بك قد يكون غير متعمد، فإن كنتَ تشعر بالتّجاهل من زوجتكَ إليك أبرز الأسباب التي قد تدفع زوجتك لتجاهلكَ أو إهمال الاهتمام بشؤونك.[١]

أسباب إهمال الزّوجة لزوجها

تشعر بإهمال زوجتكَ لكَ، ولكنّكَ لا تعرف السّبب الحقيقي وراء ذلكَ، وقد تعتقد أنّه ناتج عن عدم حبّها لكَ، ولكن الواقع غير ذلكَ، فإليكَ أسباب إهمال الزّوجة لزوجها من وجهة نظر بعض الزّوجات

  • تغلّب غريزة الأمومة عند زوجتكَ على غريزة الأنوثة، فيصبح أطفالها شغلها الشّاغل، بشأن صحّتهم، وتوفير الحليب والملابس لهم، وتعليمهم، حتّى مستقبلهم المهني.
  • شعور زوجتكَ بالإرهاق العقلي، والعاطفي، والجسدي من جرّاء الاهتمام بشؤون المنزل، وتربية الأطفال.
  • تعتقد زوجتكَ أنّك لا تحتاج لها في تسيير أمور حياتكَ، فأنتَ رجل بالغ مستقل بذاته، معتمد على نفسه، وتقتصر حاجتكَ لها في إعداد الطّعام، وتربية الأطفال.
  • قد يكون إهمال زوجتكَ لكَ ناتج عن مبادرتها الإهمال من طرفكَ، فردّة الفعل على التّجاهل وعدم الاهتمام، تكون بنفس الطّريقة بالبرود والتّجاهل.
  • اهتمامكَ بعملكَ، وقضائكَ أغلب الوقت فيه، حتّى أنّك تركت مكانكَ في المنزل شبه فارغ يوميًّا، ما يجعل زوجتكَ تعتاد على عدم وجودكَ والاهتمام بكَ.
  • شعورها بالأذى النّفسي سواء بتعنيفها جسديًّا أو لفظيًّا، فتجد بالابتعاد عنكَ وسيلة دفاعيّة تحميها من الشّعور بالألم والأذى.
  • تركَك لبعض القضايا الزوجيّة عالقة دون حل، أو عدم الإيفاء ببعض وعودكَ لها، ما يجعلها تشعر بالغضب، والاستياء، فتتجاهلكَ.

علامات إهمال الزّوجة لزوجها

حتّى تخرج من دائرة الشّك إلى اليقين، وتكون متأكّدًا أنّ زوجتكَ تهملكَ، وما تشعر به ليس مجرّد تهيّؤات، إليكَ بعض العلامات التي تؤكّد حدسكَ وشعوركَ:

  • توقّف زوجتكَ عن بعض الممارسات التي كانت تسلكها معكَ لتظهر اهتمامها بكَ، مثل إعداد الطّعام الذي تحبّه، أو إعداد قهوة الصّباح.
  • زوجتكَ لم تعد مهتمّة بإدارة الحديث معكَ، وأصبح الصّمت، وقلّة التّواصل هو السّائد في علاقتها معكَ.
  • لم تعد تهتم بالعلاقة الحميمة بينكما، حتّى إنّها في بعض الأحيان تبدأ بالتهرّب منها، إمّا لشعورها بالتّعب مع الأطفال والمنزل طوال اليوم، أو لسبب آخر.
  • تلاحظ أنّ زوجتكَ تمتلك الجلد والاحتمال لتتواصل مع أطفالها، أو أصدقائها، أو أفراد عائلتها، ولكن عندما يتعلّق الأمر بكَ فهي غير مهتمّة، ولا تجد وقتًا لذلكَ.
السابق
5 فوائد للنوم المنفصل للزوجين
التالي
علامات تدل على عدم احترام الزوجة لزوجها