المجتمع

أفضل الطرق لإزالة بقع الحبر الجاف من الملابس

العناية بالملابس

يرغب الجميع بارتداء الملابس الزّاهية التي تضيف إلى المظهر الروح الإيجابيّة والإشراقة، ولكن المزعج حول هذا الموضوع هو كيفيّة العناية بها في الغسيل، أو تميّع ألوان القطع على بعضها البعض والتّسبّب بتلفها، فهي تتطلّب نوعًا خاصًا من العناية، وأهم طرق العناية بها غسلها بالطّريقة الصّحيحة التي تضمن المحافظة على ألوانها زاهية؛ لذا يجب قراءة الملصقات المرفقة بها التي تشير إلى طريقة الغسيل المناسبة فبعضها يحتاج إلى الغسيل الجاف وبعضها لا ينصح بغسله باستخدام الغسّالات إذ يجب غسلها يدويًّا لتجنّب تغيّر لونها، كما يجب التأكّد من درجة حرارة ماء الغسيل المناسبة، فبعضها لا يناسبه الماء السّاخن ويجب غسله فقط بالماء البارد، وأخيرًا الحرص على تجفيفها بالطريقة الصحيحة، ومعرفة ما إن كانت تتحمّل التجفيف في النشّافة أو يكفي فقط نشرها بالهواء الطّلق كما هي للحفاظ عليها دون تلف.

طريقة إزالة بقع الحبر الجاف من الملابس

إن وجود بقع من الحبر على الملابس أمر مزعج لأنها من البقع التي تصعب إزالتها، وغالبًا ما تكون هذه الملابس خاصّة بالطّلبة أو المعلّمين أو الموظّفين؛ وذلك بسبب استخدامهم لأقلام الحبر بكثرة، فوجود بقع الحبر على الملابس يفسد مظهرها، وقد يتخلّص الكثيرون نهائيًا منها، ولكن لا داعٍ لهذا مع استخدام الطّرق الصّحيحة لإزالتها نهائيًا التي نلخصّها بالنّقاط التّالية:

  • الكحول: قبل استخدام الكحول على قطعة الملابس الملطّخة بالخبر، لابد من اختبار مدى تأثير الكحول على نسيجها من خلال وضع الكحول على منطقة صغيرة من القطعة في مكان لا يضرّ بمظهرها، فإن لم تتغيّر يكون الكحول آمنًا لاستخدامه على بقعة الحبر، وذلك بوضع قطعة الملابس من ناحية بقعة الحبر على منشفة بيضاء نظيفة وسكب القليل من الكحول عليها فيبدأ الحبر بالانتقال للمنشفة، وتكرّر العمليّة حتى تزول البقعة تمامًا، مع ضرورة تغيير المنشفة البيضاء لمنطقة نظيفة لمنع إعادة امتصاص الملابس للحبر، ثمّ سكب القليل من مسحوق الغسيل السّائل على البقعة وتركه لمدّة خمس دقائق ثمّ غسل القطعة بالغسّالة كالمعتاد، ويجب التأكّد من إزالة بقعة الحبر تمامًا قبل تجفيف الملابس.
  • مزيل طلاء الأظافر: يحتوي مزيل طلاء الأظافر على مادّة الأسيتون التي لا تتناسب مع بعض أنواع الأقمشة، لذلك وقبل استخدامه لا بد من اختباره على منطقة خفيّة من الملابس، وفي حال لم يتأثّر النّسيج يسكب مزيل طلاء الأظافر على بقعة الحبر الموضوعة على منشفة بيضاء مع تكرار العمليّة حتى تزول تمامًا، ومع مراعاة تحريك البقعة على منطقة نظيفة وجافّة من المنشفة البيضاء في كل مرّة لمنع إعادة تسرّب الحبر، وغسلها كما هو مرفق بتعليمات الملصق.
  • الخل مع النّشا: بخلط ملعقتان كبيرتان من الخل مع ثلاث ملاعق كبيرة من النّشا حتى تتكوّن عجينة ملساء متماسكة يسهل تطبيقها على بقعة الحبر، وتركها حتى تجف تمامًا ثمّ تغسل قطعة الملابس كما هو موصى بالملصق.
  • الحليب: وضع كميّة مناسبة من الحليب السّائل في وعاء يكفي لغمر بقعة الحبر بالكامل، وتركها منقوعة به طوال اللّيل، وغسلها في اليوم التّالي وفقًا للتّعليمات المرفقة بالملصق.
  • مثبّت الشّعر: تحتوي مثبّتات الشّعر على نسبة عالية من الكحول، ولذلك تعتبر فعّالة في استخدامها لإزالة بقع الحبر عن الملابس، وعند شراء مثبّت الشّعر يجب اختيار النّوع الذي يحتوي على نسبة كحول أعلى، وطريقة استخدامه تكون بوضع قطعة منشفة بيضاء أسفل بقعة الحبر، ورش مثبّت الشّعر عليها مباشرةً وتكرار العمليّة حتى تزول البقعة، مع تغيير موضع المنشفة البيضاء كل مرّة لمنع إعادة تسرّب الحبر وغسل قطعة الملابس كما هو موصى على ملصق التّعليمات.
  • الملح: وهذه الطّريقة فعّالة في حال كانت بقعة الحبر رطبة، فيرش عليها الملح سريعًا قبل أن تجف بقعة الحبر، ويُضغط عليها بمنشفة بيضاء نظيفة، مع تكرار العمليّة حتى تزول البقعة مع تغيير موضع المنشفة البيضاء في كل مرّة.
  • معجون الأسنان: توضع كميّة كافية ووافية من معجون الأسنان لتغطية كامل بقعة الحبر، وتركها لمدّة لمدّة نصف ساعة قبل غسل قطعة الملابس كما هو موصى بالملصق.

نصائح مهمّة عند التّعامل مع بقع الحبر

عند وقوع الحبر على الملابس يُفضّل إزالتها فورًا بإحدى الطّرق المذكورة حتى لا تجف تمامًا ويستعصى التّخلّص منها، وعند التّعامل مع بقع الحبر على الملابس يجب وضع قطعة من القماش تحت مكان البقعة حتى لا ينتقل الحبر إلى الجهة الأخرى من قطعة الملابس، ويجب التّعامل بحذر شديد مع بعض قطع الملابس المصنوعة من الحرير والشّيفون والجلد والصّوف، والابتعاد عن دعكها كثيرًا أو تعريضها لمياه ساخنة، وللتخلّص من الحبر على الملابس البيضاء والملابس الرّقيقة والشّفافة يجب نقعها لمدّة ساعة من الزّمن بكوب من اللبن ومن ثم تنظيفها جيدًا وتعريضها للهواء، وعند انتقال الحبر لليدين أثناء تنظيف الملابس نفرك اليدين بالأستون فإن له تأثيرًا سحريًّا على إزالة كل ما علق على اليد من حبر أثناء عملية إزالة البقع.

نصائح وإرشادات لغسل الملابس

غسيل الملابس ليس عمليّة صّعبة ولكنّها تحتاج إلى الحرص في كيفيّة التّعامل مع قطع الملابس المختلفة أثناء غسلها، فكل قطعة مكوّنة من نسيج مختلف، وفيما يلي خطوات سهلة وبسيطة لغسل الملابس بطريقة متقنة:

  • قراءة تعليمات الملصق المرفق بقعطة الملابس لمعرفة ما إن كان يناسبها الغسيل الجاف أو اليدوي أو الغسيل الاعتيادي، وفصل قطع الملابس على هذا الأساس.
  • فرز الملابس حسب نوع القماش المصنوعة منه؛ أي وضع المناشف لوحدها، والملابس الصوفيّة لوحدها، والقطنيّة لوحدها، والقمصان والفساتين لوحدها، والجينز لوحده، إذ تختلف درجة الحرارة المطلوبة لتنظيف كلّ نوع من الأقمشة، ولتجنّب انتقال الوبر من بعض الملابس والتصاقه بالملابس الأخرى فيكون من الصّعب إزالته.
  • فرز الملابس حسب الألوان، شريطة أن تكون الألوان الفاتحة مع بعضها، والألوان الدّاكنة مع بعضها، والقطع البيضاء لوحدها دون الخلط بينهما أثناء الغسيل.
  • فرز الملابس حسب درجة اتّساخها، وغسل الملابس شديدة الاتّساخ لوحدها في معزل عن باقي الغسيل، ومعالجة الملطّخ منها بأي نوع من البقع قبل غسله، حسب نوع البقعة ونوع القماش ولونه.
  • فرز الملابس الدّاخليّة لغسلها لوحدها لأنّها تتطلّب درجة تعقيم أعلى من بقيّة الملابس.
  • استخدام الماء البارد لغسل الملابس الملوّنة والدّاكنة حتى لا يصبح لونها باهتًا، أو اختلاط أنواع القطع ببعضها، ما عدا الملابس البيضاء والملابس القطنيّة، وملاءات الأسرّة والمناشف بالماء السّاخن لإزالة الأوساخ وتطهيرها.
  • الشّطف يكون دائمًا بالماء البارد في نهاية الغسيل مهما كانت درجة الحرارة المطلوب غسل الملابس عليها.
  • التأكّد من خلو جيوب الملابس من أي مواد قد تعلق بالغسّالة، أو أي مناديل ورقيّة تفسد بقية الملابس بوبرها.
  • قلب قطع الملابس الملوّنة لتُغسل على الجهة الدّاخليّة منها للحفاظ على اللّون.
  • استخدام مليّن الأقمشة في الغسيل للحفاظ على نعومة الملابس.
  • إزالة الملابس بمجرّد انتهاء الغسّالة من دورتها، وتجنّب تركها داخل الغسّالة دون غسيل لأنّ هذا الأمر سيؤثّر على لون الملابس ويكسبها رائحة كريهة.
  • نشر الملابس في الهواء الطّلق على جهتها الدّاخليّة كي لا يتأثّر لونها بالشّمس، وتجنّب وضعها بالمجفّف للحفاظ على ألوانها أطول فترة ممكنة.

كيفيّة التّعامل مع الغسّالة

فيما يلي بعض النّصائح والإرشادات لإطالة عمر الغسّالة والمحافظة عليها أطول فترة ممكنة:

  • تنظيف طيّة المطّاط التي توجد على فتحة الغسّالة بالماء الدّافئ والصّابون وباستخدام قطعة قماش خالية من الوبر، وذلك بعد كل استخدام للغسالة في نهاية الغسيل.
  • ترك باب الغسّالة مفتوحًا بعد الانتهاء من الغسيل لتهويتها والتخلّص من أي روائح يمكن أن تعلق بها، والتخلّص من الرّطوبة المسبّبة لظهور العفن.
  • تشغيل برنامج تنظيف الغسّالة مرّة شهريًّا باستخدام قرص التعقيم والتنظيف المخصّص لتنظيف الأجزاء الدّاخليّة للغسّالة.
  • للتخلّص من الرّائحة الكريهة للغسّالة يُنصح بتشغيلها على برنامج درجة حرارة الماء فيه ساخنة، مع إضافة نصف كوب من بيكربونات الصّوديوم المخلوط مع كوب من الخل الأبيض في المكان المخصّص لوضع مساحيق الغسيل.
  • تفقّد أنابيب وتوصيلات الغسّالة واستبدالها في حال تسريب الماء أو إصابتها بالصّدأ بأخرى مقاومة للصّدأ.
  • تجنّب تحميل الغسّالة في الغسلة الواحدة الكثير من الملابس حتى لا يزيد الضّغط الكهربائي المفروض على محرك الغسّالة.
  • استخدام المنظّفات المخصّصة لكلّ نوع من الغسّالات.
  • تصريف الماء الموجود في مضخّة تصريف المياه في الغسّالة كل بضعة أسابيع، وتنظيف فلتر الغسّالة دوريًّا.
السابق
مكونات مسحوق الغسيل
التالي
كيفية إزالة سوبر جلو من اليد